اليوم الاحد 14 إبريل 2024م
بث مباشر.. تطورات اليوم الـ 190 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية شهداء ومصابون جراء قصف الاحتلال منزلا لعائلة أبو غولة شمال غرب مخيم النصيرات وسط القطاعالكوفية ابتداء من غدا الأحد.. إسرائيل تحظر الأنشطة التعليمية تحسبا لهجوم إيرانيالكوفية مستوطنون يعتدون على مساكن المواطنين في الأغوار الشماليةالكوفية دلياني: هجمات المستوطنين الإرهابية بالضفة المحتلة تأتي ضمن استراتيجة التطهير العرقي تحت رعاية حكوميةالكوفية مظاهرات في إسرائيل تطالب بانتخابات مبكرة وتبادل الأسرى بغزةالكوفية طائرات الاحتلال تستهدف عدة منازل في عزبة الحمامية بمنطقة المغراقة شمال مخيم النصيراتالكوفية الإعلام الحكومي: الاحتلال ارتكب 6 مجازر في المخيم الجديد بالنصيرات خلال الـ 24 ساعة الماضيةالكوفية الاحتلال يقتحم قرية المغير شمال شرق رام اللهالكوفية الإعلام العبري يتحدث عن إفشال مخطط لـ «حماس» بإشعال الضفة خلال شهر رمضانالكوفية مراسلنا: طائرات الاحتلال تقصف منزلا لعائلة قشلان في المخيم الجديد بالنصيراتالكوفية الصحة: 3 شهداء و55 إصابة في الضفة خلال أقل من 48 ساعةالكوفية «حماس» تسلم ردها للوسطاء على مقترح الهدنة الأخيرالكوفية دويكات: اعتداءات المستوطنين الممنهجة تهدف إلى ضم الأراضي الفلسطينية في الضفة إلى ما يسمى "إسرائيل الكبرى"الكوفية مراسلنا: اشتباك مسلح مع تصاعد وتيرة اعتداءات المستوطنين في قرية المغيرالكوفية مراسلنا: استشهاد الشاب يعقوب النعسان متأثرا بإصابته برصاص مستوطنين في قرية المغيرالكوفية استشهاد الأسير عبد الرحيم عبد الكريم عامر داخل سجون الاحتلالالكوفية آليات الاحتلال تطلق النار و القنابل الدخانية شمالي مخيم النصيرات وسط قطاع غزةالكوفية تجمع للمستوطنين قرب بيت اسكاريا جنوب بيت لحمالكوفية تجدد الغارات الإسرائيلية على عدة بلدات في جنوب لبنانالكوفية

دعوات أممية ودولية لدعم «أونروا»

11:11 - 01 مارس - 2024
الكوفية:

نيويورك: ناشد مكتب لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف، بقوة، الجهات المانحة التي أوقفت تمويلها للأونروا التراجع عن مثل هذه القرارات، التي تعرض جهود الوكالة الإنسانية وتحقيق الاستقرار في جميع أنحاء المنطقة للخطر، وخاصة في قطاع غزة والضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية.

وجدد المكتب الأممي التأكيد على دعمه الثابت لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل لاجئي فلسطين "أونروا" ولمهمتها التي لا غنى عنها.

وشدد على ضرورة أن تتوقف محاولات تشويه صورة الوكالة، وأيد قرار الأمين العام بإجراء تحقيق مستقل في الإدعاءات الإسرائيلية التي طالت عددا من موظفيها.

وأبدى المكتب الأممي قلقا بالغا إزاء الظروف الكارثية في غزة والعوائق التي تعترض تنفيذ ولاية "أونروا"، مشيرا إلى أن التقارير الأخيرة عن سوء التغذية والتهديدات بالمجاعة وانتشار الأمراض ومحدودية الوصول إلى الرعاية الصحية الأساسية بين لاجئي فلسطين تسلط الضوء على الحاجة الملحة لزيادة دعم "أونروا" لتنفيذ التدابير المؤقتة التي أمرت بها محكمة العدل الدولية.

وأكد المكتب أن دور وكالة "أونروا" يمتد إلى ما هو أبعد من الجهود الإنسانية – "فهو يرمز إلى التزام المجتمع الدولي بالعدالة وحقوق الإنسان والسلام وحقوق اللاجئين".

وأشار إلى أن دعم "أونروا" يعني الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني حتى يتم التوصل إلى حل عادل ودائم لقضية فلسطين وفقا لقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وأقر المكتب بدور "أونروا" باعتبارها شريان حياة للاجئي فلسطين على مدى السنوات الـ 75 الماضية، حيث لا تقدم الأونروا الخدمات الأساسية فحسب، بل أيضا الشعور بالأمل والاستقرار وسط الأزمات والظلم اللذين طال أمدهما.

وجدد المكتب الأممي نداءه العاجل من أجل وقف فوري ودائم لإطلاق النار في غزة، ووضع حد للتهجير القسري للفلسطينيين، وإتاحة الوصول دون عوائق إلى المساعدة الإنسانية.

على صعيد ذي صلة، أعربت 17 منظمة دولية غير حكومية عاملة في مجال الإغاثة عن قلق بالغ إزاء التعليق الحالي والمحتمل لتمويل وكالة "الأونروا".

وشددت في بيان مشترك، على ضرورة أن يحافظ الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء على تمويل "أونروا"

ونبهت إلى أن تعليق الدول المانحة تمويلها لـ "أونروا"- في وقت تلوح فيه المجاعة ويتفاقم تفشي الأمراض- سيؤثر على المساعدات المنقذة للحياة لأكثر من مليوني مدني، نصفهم هم من الأطفال.

وحثت المنظمات الدولية الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء على الأخذ بعين الاعتبار أن وكالات المعونة الأخرى لا يمكنها استنساخ الدور المركزي للأونروا في الاستجابة الإنسانية في غزة، "وفي خضم الأزمة الحالية فإن الكثير منها سيعاني من أجل الحفاظ على عملياتها الحالية دون شراكة الأونروا ودعمها".

وحذرت المنظمات غير الحكومية من خطر احتمال الانهيار الكامل للاستجابة الإنسانية المقيدة بالفعل، إذا لم يتم التراجع عن تعليق التمويل، مما يؤدي إلى خسائر في الأرواح يمكن تجنبها.

وحثت الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء على إعادة تأكيد دعمهم للعمل الحيوي الذي تقوم به الأونروا وشركاؤها لمساعدة الفلسطينيين على البقاء على قيد الحياة "في واحدة من أسوأ الكوارث الإنسانية في عصرنا".

واختتمت بيانها بالقول: "في حين أن المساءلة أمر بالغ الأهمية، وينبغي دعم إجراء تحقيق صارم وذي مصداقية في هذه الادعاءات، فإن ذلك يمكن، بل ويجب، تحقيقه دون مزيد من المعاناة للسكان المدنيين في غزة".

ومن بين المنظمات الموقعة على البيان: منظمة كير الدولية، منظمة إنقاذ الطفولة، و أوكسفام.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق