اليوم السبت 26 نوفمبر 2022م
"التربية" تطلق برنامج فلسطين للفيزياء الفلكية مساء اليومالكوفية اتحاد موظفي «أونروا» يوضح تفاصيل جديدة بشأن الخلاف مع إدارة الوكالةالكوفية العثور على جثة شابة في المثلث الشمال بالداخل المحتلالكوفية تفاصيل جديدة عن اختراق كاميرات قريبة من مكان عملية التفجير في القدسالكوفية الديمقراطية تدعو للإسراع في تشكيل القيادة الموحدةالكوفية احتجاجات في شينجيانغ الصينية تطالب بإنهاء إغلاقات كوروناالكوفية تشكيلة تونس ضد أستراليا في كأس العالم 2022الكوفية ماسك يكشف عن ألوان علامات التحقق الجديدة في تويترالكوفية حكومة الرب «يهوة».. الملك «النتن ياهو» ووصيفيهالكوفية الاحتلال يعتقل شابا من مخيم بلاطة شرق نابلسالكوفية تنقل 21 ألف مسافر عبر معبر بيت حانون الأسبوع الماضيالكوفية إصابة فتى في جريمة طعن في الداخل المحتلالكوفية "الهيئة المستقلة" تطالب "اتحاد المعلمين" بتحديد موعد الانتخاباتالكوفية 4 شهداء ومقتل مستوطن في 224 عملًا مقاومًا بالضفةالكوفية الأسير عمر وادي يدخل عامه العاشر في سجون الاحتلالالكوفية إصابة فتى بجريمة طعن في الداخل المحتلالكوفية اعتقال شاب خلال اشتباكات مسلحة مع الاحتلال في نابلسالكوفية أسعار صرف العملات اليوم السبتالكوفية الطقس: أجواء غائمة وزخات متفرقة من الأمطارالكوفية فتا تصدر تنويها للمتقدمين لمنحة "دعم طالبات الطب البشري وطب الأسنان"الكوفية

الخارجية تدين جريمة إعدام الشاب الكوني في نابلس

10:10 - 25 سبتمبر - 2022
الكوفية:

رام الله: أدانت وزارة الخارجية والمغتربين، الجريمة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة نابلس، اليوم الأحد، وأدت لاستشهاد الشاب سائد عدنان عزت الكوني وإصابة 3 آخرين.

وجددت الخارجية في بيان، إدانتها لاقتحامات جيش الاحتلال لعموم المناطق المصنفة (أ) واستباحتها المستمرة لعموم الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، بما يعكس الانقلاب الإسرائيلي الرسمي على جميع الاتفاقات الموقعة.

واعتبرت الاعدامات الميدانية للمواطنين الفلسطينيين والتعامل معهم كأهداف للرماية والتدريب، نتيجة لتسهيلات إطلاق النار التي اقرها المستويان السياسي والعسكري في دولة الاحتلال.

وأشارت إلى أن التصعيد الإسرائيلي في الاستيلاء على الأراضي وتعميق الاستيطان وهدم المنازل وعمليات التطهير العرقي واسعة النطاق في القدس والمناطق المصنفة (ج) ومحاولة إلغاء الوجود الفلسطيني فيها، يعني عملية ضم وابتلاع تدريجية للضفة الغربية المحتلة تتسارع يوميا، في عملية تدمير وتخريب ممنهجة لفرصة تطبيق مبدأ حل الدولتين، واغلاق الباب نهائيا امام فرصة تجسيد الدولة الفلسطينية بعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران عام 1967.

وحملت الخارجية، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجريمة، ورأت أن افلات اسرائيل المستمر من العقاب يشجع دولة الاحتلال على ارتكاب المزيد من جرائمها، ويعطي القتلة من جنود الاحتلال والمستوطنين شعورا بالحماية والحصانة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق