اليوم الثلاثاء 25 يناير 2022م
عوض: تعطيل الانتخابات لـ 16 عاما مؤشر على فقدان بوصلة الرؤية للقيادة السياسيةالكوفية بالصور.. لجنة أهالي سعسع تكرم قيادة تيار الإصلاح في لبنانالكوفية الحكومة تصدر قرارات جديدة على خلفية المنخفض الجوي المرتقبالكوفية تعليم غزة: تعطيل الدراسة للفترة المسائية يوم غد الأربعاءالكوفية الرقب: 16 عاما على مصادرة الحقوق واغتصابها من سلطة متنفذةالكوفية الانتخابات حق لشعب يستحقالكوفية سلطة النقد تحدد موعد دوام المصارف العاملة خلال المنخفض الجويالكوفية الاحتلال يغلق حاجز بيت فوريك شرق نابلسالكوفية مصرع مواطن بحادث سير ذاتي غرب رام اللهالكوفية إطلاق نار من سيارة مسرعة تجاه قوة عسكرية إسرائيلية قرب نابلسالكوفية مخططات للسيطرة على موقع دار الضرب الأثري في سلفيتالكوفية مطالبات شعبية وفصائلية بإجراء الانتخابات العامة وتجديد الشرعيات المنتهيةالكوفية وفاة القيادي في الجبهة الشعبية بدران جابر متأثرا بإصابته بـ"كورونا"الكوفية روسيا تبدأ مناورات عسكرية قرب أوكرانيا والقرمالكوفية الاتحاد الأفريقي يدعو جميع الأطراف في السودان لإعلاء مصلحة الوطنالكوفية إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في برقةالكوفية مجلس النواب الليبي يتفق على تغيير الحكومةالكوفية المستوطنون ومأزق أربابهمالكوفية صحة الاحتلال تكشف إحصائية جديدة لإصابة كورونا خلال أسبوعالكوفية قتيلان في إطلاق نار داخل جامعة بمدينة هايدلبرغ الألمانيةالكوفية

نفخر بأننا عايشناها وعاصرنا مراحلها وشاركنا في فعالياتها وأنشطتها

18:18 - 08 ديسمبر - 2021
عبد الناصر فروانة
الكوفية:

لقد سجل اثناء انتفاضة الحجارة عام 1987أكثر من (200) ألف حالة اعتقال واستشهد خلالها (42) أسيرا في سجون الاحتلال، وأن أكثر ما ميز تلك الانتفاضة، الشمولية والطابع الشعبي، والتعاضد الاجتماعي والتكافل الأسري ووحدة الصف الوطني الفلسطيني والقيادة الوطنية الموحدة والحاضنة الاجتماعية والشعبية لها. فضلا عن أن سلاحها البسيط والمتمثل في القلم والحجر والمقلاع، وفي بعض الأحيان البلطة والسكين والمولوتوف، كان في متناول الجميع، صغارا وشبانا، رجالا وشيوخا، فتيات ونساء.
 الأمر الذي ساهم في اتساعها وأدى الى تصاعدها وديمومتها وشكلّت عبئا على الاحتلال وأعوانه
.

افخر بأنني عايشت انتفاضة الحجارة، وعاصرت مراحلها المختلفة، كمقاوم، ومعتقل لأربع مرات، من بينها مرتين اداريا، ويمكنني التأكيد على ان سلطات الاحتلال الإسرائيلي انتهجت الاعتقالات الواسعة سياسة ومنهجاً في محاولة يائسة للقضاء على الانتفاضة الشعبية وروح المقاومة ولردع الشعب الفلسطيني. إلا أنه وبالرغم من اتساع الاعتقالات وارتفاع أرقامها، وزيادة أعداد المعتقلين داخل السجون، وما لحق من ضرر واذى جراء ذلك بالمجتمع الفلسطيني على المستويين (الجمعي والفردي)، إلا أن تلك الاعتقالات وما صاحبها لم تُثنِ الفلسطينيين عن مواصلة مقاومتهم المشروعة للاحتلال، ولم تؤثر على مسيرة الانتفاضة وديمومتها، أو على حجم المشاركة فيها، كما ولم تفلح في اخماد جذوتها.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق